الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم

محافظة صبيا
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تعريف القرآن لغة واصطلاحاً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمر سليم
Admin


عدد المساهمات : 40
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 62

مُساهمةموضوع: تعريف القرآن لغة واصطلاحاً   الأحد سبتمبر 25, 2011 2:51 pm

تعريف القرآن :ـ
القرآن في الأصل مصدر ( قرأ ) يقال: قرأ قراءة وقرأناً.
قال تعالى:إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ*فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ أي: قراءته.
فهو مصدر علي وزن ( فُعْلان ) بضم الفاء كالغفران‘ ثم نقل من هذا المعنى المصدري وجُعِل اسماً للكلام المنزل علي سيدنا رسول الله  .
وقيل هو: وصف علي وزن ( فُعْلان ) بضم الفاء أيضاً، مشتق من (القرآن) بمعنى الجمع، يقال: ( قرأت الماء في الحوض ) أي : جمعته. ثم سمي به الكلام المنزل علي رسول الله لجمع السور والآيات فيه،
أو لجمعه ثمرات الكتب السماوية السابقة كلها.
وهذان الرأيان جرياً علي أنه لفظه مهموز.
أما من ذهب إلى أنه غير مهموز فاختلفوا في أصل اشتقاقه:
فقيل إنه مشتق من : قرنت الشيء بالشيء، إذا ضممت أحدهما إلي الآخر، وسمي به القرآن لِقِرَان السور والآيات والحروف بعضها ببعض.
وقال الفراء: هو مشتق من القرائن لأن الآيات منه يصدق بعضها بعضاً، ويشبه بعضها بعضاً، وهي قرائن ، أي: أشباه ونظائر.
والقولان صحيحان ، لأن القراءات الصحيحة وردت بالاثنين ، فلعل كل من ذهب إلي رأي أخذ بالقراءة التي تؤيد مذهبه.
القرآن في الاصطلاح:ـ
عرف علماء الأصول والفقهاء بأنه( كلام الله تعالي، المعجز، المنزل علي سيدنا محمد بواسطة الأمين جبريل، المكتوب في المصاحف، المنقول إلينا بالتواتر، المتعبد بتلاوته، المبدوء بسورة الفاتحة، المختوم بسورة الناس)
والراجح أن لفظ (القرآن ) علم شخصي، مشترك لفظي بين الكل وأجزائه، فيقال لمن قرأ اللفظ المنزل كله: قرأ قرآناً ، ويقال لمن قرأ بعضه : قرأ قرآناً ، وهذا ما يفهم من كلام الفقهاء، حينما قالواSad يحرم علي الجنب قراءة القرآن) فإنهم يقصدون قراءة كله أو بعضه علي السواء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تعريف القرآن لغة واصطلاحاً
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم  :: احكام التجويد والقراءات :: أحكام القراءات-
انتقل الى: